الشيخ سعيد بن سرور الشرقي: الشيخ محمد بن زايد امتداد لروح زايد وإنسانيته الباقية

فى: الخميس - مارس 05, 2020      Print

أكد الشيخ سعيد بن سرور الشرقي رئيس مجلس أدارة غرفة تجارة وصناعة الفجيرة: إن قرار القيادة في الإمارات العربية المتحدة إجلاء كافة المواطنين من الدول العربية غير القادرين على مغادرتها بسبب فيروس «كوفيد -19»، يعد امتداداً لسياسات الدولة في مساندة الدول العربية واعتبار شعوبها لا تنفصل عن الشعب الإماراتي الذي هو جزء أصيل من الأمة العربية، مشيراً إلى أن القيادة الإماراتية لطالما وقفت إلى جانب الشعوب العربية منذ أزمة 2011 إلى هذه اللحظة وتصدرها أرقام الإغاثات الإنسانية حول العالم.

وأضاف الشرقي : «نموذج الإمارات في إدارتها لأزمة كورونا واحد من أنجح نماذج العالم على كافة المستويات.. صحياً ووقائياً واحترازياً وإنسانياً، وتعاملها مع الملف بهذا المستوى العالي من الشفافية مثال على ثقة الدولة بأبنائها وأجهزتها التي تستحق الشكر والامتنان على جهودها وإنجازاتها العظيمة».فمبادرة إجلاء رعايا دول صديقة من مقاطعة «هوبي» الصينية، ترسخ النهج الذي غرسه مؤسس الدولة الشيخ زايد «طيب الله ثراه» وتسير على خطاه قيادتنا الرشيدة.

وأختتم الشرقي : «ليس بغريب على صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد، فهو موقف إنساني حينما قرر إجلاء رعايا دول صديقة وشقيقة من مدينة ووهان الصينية التي منها تفشى مرض كورونا. نعم لم يلتفت إلى أي عرق أو لون أو طائفة، نعم إنها روح زايد ذهبت وإنسانيته الباقية».





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات