7 مليارديرات صنعتهم طفرة #بيتكوين

فى: الخميس - يناير 14, 2021      Print

أظهر الارتفاع الكبير لسعر عملة بيتكوين المشفرة وجود مستثمرين أذكياء لم يفرطوا بعملاتهم الرقمية، لا في السراء ولا في الضراء. من التوأم وينكليفوس إلى الرئيس التنفيذي لشركة Microstrategy المتداولة، الذين بدأوا يحصدون ثمار ولائهم مرة أخرى. لا صوت يعلو على صوت المال في عالم الاستثمار، لكن في مناسبات نادرة، يعد إثبات صحة رأيك أفضل ألف مرة من أطنان من الأموال. فقد حوّل المؤمنون الحقيقيون بثورة العملات الرقمية على مدار العقد الماضي ما كان يعتبر يوماً ما مجموعة غريبة الأطوار في عالم المال إلى فئة الأصول المستقبلية التي تبلغ قيمتها تريليون دولار. وفي الوقت الذي يقومون بإحصاء مكاسبهم من العملة الرقمية، يبدون على استعداد لتحية الجمهور. وفي ما يلي تصنيف فوربس لمليارديرات العملة الرقمية بيتكوين، اعتباراً من 11 يناير 2021 الساعة 8 صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة: كاميرون وتايلر وينكليفوس تقدير قيمة الثروة الصافية من العملة الرقمية لكل منهما: 1.4 مليار دولار كان الشريكان المؤسسان لبورصة Gemini للعملة الرقمية، التي تجري الآن نحو 300 مليون دولار يومياً في تداول الأصول الرقمية، من بين الأسماء الأولى المعروفة التي تشتري عملة بيتكوين. وأفادت التقارير بحلول أبريل 2013 بأن رائدي الأعمال، اللذين اشتهرا في البداية لتوظيفهما مارك زوكربيرغ لبناء نسخة بدائية من فيسبوك (ورفعا بعد ذلك دعوى قضائية ضد فيسبوك لسرقة فكرتهما)، يمتلكان عملات بيتكوين تبلغ قيمتها 11 مليون دولار، حيث تقدر قيمتها بنحو 120 دولاراً لكل عملة. وبافتراض أنهما احتفظا بمعظم هذه العملات الرقمية وعملات الإيثر، فإن كلاً منهما يمتلك أكثر من 1.4 مليار دولار من الأصول الرقمية. ماتيو روزاك تقدير قيمة الثروة الصافية من العملة الرقمية: 1.2 مليار دولار عمل روزاك في أواخر التسعينيات وأوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين في رأس المال الجريء وكرائد أعمال (كما سوى اتهامات بالتلاعب بالأسهم في عام 2006) قبل أن يشتري أول عملات بيتكوين في عام 2012، ويعمل اليوم كشريك مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة Bloq، وهي شركة ناشئة عمرها خمسة أعوام تعمل في تقنية البلوكتشين مع عملاء مثل شركتي Citigroup وDiscover. تقدم شركة Bloq الاستشارات في كل شيء بدءًا من معالجة الدفع مقابل «العملات الرقمية المستقرة» - أو العملات الرقمية المرتبطة بقيمة العملة التقليدية - إلى مساعدة البنوك على تخزين الأصول الرقمية بأمان. لطالما كان روزاك مبشرًا بالعملات الرقمية، وشارك مؤخرًا في قيادة مبادرة لمنح كل عضو في الكونغرس أصولًا رقمية بقيمة 50 دولارًا. تقدر فوربس أن ثروته الصافية من العملات الرقمية تبلغ 1.2 مليار دولار، مرتفعة من 300 مليون دولار قبل عام. وقال لمجلة فوربس: «ستكون هذه هي فترة العشرينات الهائلة بالنسبة لعملة البيتكوين». تيم درابر تقدير قيمة الثروة الصافية من العملة الرقمية: 1.1 مليار دولار يعد درابر جزءا من عائلة درابر الاستثمارية التي تعمل في وادي السيليكون. أصبح في عام 1985 شريكًا مؤسسًا لشركة Draper Fisher Jurvetson، وهي شركة رأس مال جريء قامت بمئات الاستثمارات في شركات تتراوح من تيسلا إلى شركة Theranos لفحص الدم التي لم تعد موجودة الآن. واشترى كما يقول، في عام 2014، نحو 29656 عملة بيتكوين صادرها، كانت السلطات الأميركية كانت قد صادرتها من موقع السوق السوداء Silk Road، مقابل 18.7 مليون دولار (السعر: 632 دولارًا فقط للعملة الواحدة). قال درابر لفوربس في رسالة بالبريد الإلكتروني «أصبحت الدولارات عملة الماضي. وتعد بيتكوين عملة المستقبل. ما نراه الآن هو التحول الأنثروبولوجي العالمي من الدولار إلى البيتكوين. أنا ما زلت رغم ذلك أحتفظ بالعملات الرقمية، بل وأشتري المزيد». رفض درابر طلبات فوربس لإجراء مقابلة. بافتراض أن درابر قد احتفظ بكل شيء اشتراه في عام 2014، فإن ثروته من العملة الرقمية ستكون بقيمة 1.1 مليار دولار. مايكل سايلور تقدير قيمة الثروة الصافية من العملة الرقمية: 600 مليون دولار دخل الرئيس التنفيذي لشركة MicroStrategy لتحليلات الأعمال، إلى مجال البيتكوين في عام 2020، ليقود شركة MicroStrategy إلى استثمار أكثر من 1.1 مليار دولار في العملة الرقمية بمتوسط سعر يبلغ حوالي 15964 دولارًا (تبلغ قيمة هذه العملات الآن 2.4 مليار دولار). أشار إلى مخاوف بشأن انخفاض قيمة الدولار نتيجة لطباعة بنك الاحتياطي الفدرالي لتريليونات الدولارات، ويقود الآن جهدا لتخصيص برنامج شركته لتحليل بيانات البيتكوين. تضاعف رصيد شركة MicroStrategy من العملة الرقمية أربع مرات منذ أن أعلنت عن أول عملية شراء لعملة البيتكوين في 11 أغسطس. كشف سايلور في أكتوبر، أنه أنفق شخصيا حوالي 175 مليون دولار على شراء 17732 عملة بيتكوين، والتي تبلغ قيمتها اليوم 600 مليون دولار. إذا أضفنا ذلك إلى حصته البالغة 1.2 مليار دولار في شركة MicroStrategy، فلدينا ملياردير جديد آخر. مايكل نوفوغراتز تقدير قيمة الثروة الصافية من العملة الرقمية: 478 مليون دولار تعرض عملاق صناديق التحوط، الذي سبق أن عمل في Goldman Sachs وFortress Group، إلى سلسلة من الاستثمارات السيئة أفقدته جزءا كبيرا من ثروته، لكنه عاد ليولد أحد قادة العملات الرقمية. يعد نوفوغراتز المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة Galaxy Investment Partners، المتخصصة في الاستثمار وتطوير الخدمات المتعلقة بالعملات الرقمية. أفادت التقارير الإخبارية في عام 2013، بأنه استثمر شخصيًا 7 ملايين دولار في عملة البيتكوين، واستخدم هذه الأصول لاحقا كتمويل أولي لشركة Galaxy. تقدر فوربس استنادا إلى تقارير الإفصاح من سبتمبر 2020، قيمة الأصول الرقمية لشركة Galaxy بنحو 621 مليون دولار، بزيادة قدرها %300 في أربعة أشهر. وبما أن نوفوغراتز يمتلك %77 من الشركة، فإن هذا يجعل حصته تساوي 478 مليون دولار. هذا لا يشمل العملات الرقمية التي قد يمتلكها شخصيا، والتي رفض الكشف عنها. فيتاليك بوتيرين تقدير قيمة الثروة الصافية من العملة الرقمية: 360 مليون دولار حصل مخترع منصة Ethereum - ثاني أكبر شبكة للعملات الرقمية، والتي تقدر قيمتها الآن بنحو 123 مليار دولار على دفعة كبيرة أخيرا. ويشتهر باهتمامه الأكاديمي والاجتماعي بالعملات الرقمية أكثر من كونه مستثمرا. لكن هذا لا يعني أنه ضحى من أجل قضيته. حيث يمتلك حاليا أكثر من 333 ألف عملة إيثر، والتي تبلغ قيمتها حوالي 360 مليون دولار. كانت تلك العملات الرقمية نفسها تساوي 45 مليون دولار فقط قبل عام واحد. أشخاص مهددون بفقد 140 مليار دولار من «بيتكوين» تسجل عملة البيتكوين مكاسب حادة منذ أشهر قليلة، وارتفعت %50 منذ أن سجلت أعلى مستوى لها على الإطلاق عند 20 ألف دولار لتتجاوز حاجز 40 ألف دولار، ورغم ذلك أصبح العديد من الأشخاص مليونيرات بفضل العملة المشفرة لكن مع وقف التنفيذ. ويشير تقرير لـ«نيويورك تايمز» إلى أن حوالي %20 من 18.5 مليون عملة بيتكوين متداولة أو ما يصل قيمته إلى 140 مليار دولار لم يعد أصحابها قادرين على الوصول إليها بسبب فقد كلمة المرور لحساباتهم. وقالت خدمة استرداد المحفظة التي تساعد في العثور على كلمة المرور المفقودة إنها تلقت 70 طلباً يومياً من أشخاص أرادوا المساعدة في استعادة ثرواتهم وهو مستوى أعلى بنحو 3 مرات قبل شهر. وذكر مالكو العملة المشفرة، الذين لا يستطيعون الوصول إلى محافظهم، أنهم قضوا ساعات وأياماً في محاولات محبطة لا تنتهي للوصول إلى ثروتهم لكن من دون جدوى. ومن ضمن الأشخاص الذين فقدوا كلمة المرور الخاصة بهم، مبرمج يعيش في سان فرانسيسكو يُدعى ستيفان توماس، الذي ذكر أنه فشل في تسجيل الدخول لحسابه والوصول إلى ثروته من البيتكوين التي تقدر بـ7002 وحدة من العملة تبلغ قيمتها 220 مليون دولار. وتتركز المشكلة الأكبر التي يواجهها هذا الشخص في أنه متاح له إدخال كلمة المرور الخاطئة 10 مرات فقط قبل مصادرة محتوى المحفظة وتشفيرها إلى الأبد، ولم يتبق له سوى محاولتين فقط قبل أن يفقد محفظته بالفعل. فيما ذكر مالك آخر للعملة المشفرة، يُدعى مالك عابد، أنه لم يتمكن من الوصول إلى محفظته منذ 2011 حينما تمت إعادة تهيئة جهاز الحاسب الآلي الخاص به، وخسر 800 وحدة من العملة تبلغ قيمتها حوالي 25 مليون دولار.

القبس





أخبار ذات صلة

تصفح مجلة الغرفة إلكترونيا

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات