هل يمكن لمتلقي #لقاح_كورونا السفر مجدداً؟

فى: الخميس - مارس 18, 2021      Print

بيتر فولني ، مدير إعلانات متقاعد ، يطير عادة أكثر من 100 ألف ميل سنويًا مع زوجته، والآن بعد أن تلقى جرعتين من اللقاح المضاد لفيروس كورونا، يبدو مصمماً على تعويض عام الوباء الضائع.
ويقول فولني لصحيفة وول ستريت جورونال: «لقد سئمنا بالتأكيد من بقائنا في المنزل»، مضيفاً أن حصوله على اللقاح منحه الثقة بالقدرة على السفر مجدداً.

بعد عام من العزلة وجلسات زووم، يشعر العديد من الأشخاص الذين تم تطعيم ضد كورونا حديثًا، بشكل مشابه للسيد فولني، لكن ووفقاً للصحيفة يبدو أن خيارات السفر محدودة في الوقت الحالي، وقد تقتصر على اليونان فقط، خاصة أن معظم العالم تطبق قواعد شديدة فيما يخص دخول الأجانب والتعامل مع فيروس كورونا، وهذه الدول ليست مستعدة لتخفيف هذه القواعد بعد، فالجائحة لا زالت مستمرة، ونسبة صغيرة فقط من سكان العالم تلقوا اللقاح المضاد لكورونا.

وتشير «وول ستريت جورنال»، إلى أن العديد من البلدان - بما في ذلك معظم دول أوروبا الغربية - غير مفتوحة أمام السياح بعد، خاصة أن الحالات آخذة في الارتفاع في بعض المناطق.

علاوة على ذلك، تواصل السلطات الصحية في معظم دول العالم، بما في ذلك مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها التحذير من السفر، حتى بالنسبة لمن تلقى اللقاح.

لكن ووفقاً للوكالة فيمكن للأمور أن تتغير في حال شملت حملات التطعيم ضد كورونا، أجزاء واسعة من العالم، وانخفض عدد الحالات مجدداً.

أسئلة مهمة

الصحيفة سلطت الضوء على بعض الأمور التي يجب وضعها في الاعتبار أثناء عودتنا إلى السفر مرة أخرى.

إلى أين يمكننا الذهاب؟

في معظم الدول، لم تتغير القواعد، ويسمح عدد قليل فقط من البلدان للزوار بتجاوز قواعد الاختبار والحجر الصحي إذا تم تطعيمهم؛ من بينها أيسلندا وسيشيل وجورجيا وإستونيا، ومن المنتظر أن تنضم المزيد من الدول إلى القائمة في وقت لاحق من هذا العام، حيث أعلنت تايلاند على سبيل المثال، إنها سترفع قيود الحجر الصحي الإلزامية في الربع الثالث من هذا العام للمسافرين الذين تلقوا لقاح كورونا.

ما هو جواز سفر اللقاح؟

السباق مستمر للتوصل إلى تطبيق إلكتروني موحد لجميع الأغراض، يتيح لك عرض بياناتك الصحية، من التطعيمات إلى الاختبارات، بنقرة واحدة.

وفي الوقت الحالي تعمل العديد من المؤسسات وشركات الطيران، على تطوير التطبيق، والذي يمكن أن يمنحك إثباتاً رقمياً على تلقيك للتطعيم، دون الحاجة إلى إظهار مستند ورقي.

هل ستتوفر هناك عروض للسفر؟

في سنة الأزمة، تكثر العروض، أليس كذلك؟ ليس بالضرورة، حيث يتوقع خبراء السفر أن تذاكر الطيران الرخيصة ستكون نادرة، مع استمرار انخفاض الرحلات الجوية بنحو 50٪ عما كانت عليه قبل تفشي الوباء، وقد يستغرق الأمر بعض الوقت لشركات الطيران، لاستعادة تسيير الرحلات بكامل طاقتها، لكن ربما قد تحصل على بعض العروض الجيدة.

ماذا لو تم تطعيمي فقط دون تطعيم أطفالي؟

لا يوجد حاليًا لقاح معتمد لمن هم دون سن 16 عامًا، وبالنسبة لبعض جهات السفر، فقد يتم إعفاء القاصرين الذين يسافرون مع أحد الوالدين أو الوصي من متطلبات اللقاح، إذا كان لديهم اختبار يثبت عدم إصابتهم بفيروس كورونا.

هل ستكون هناك رحلات بحرية؟

أعلن عدد قليل من شركات الرحلات البحرية عن قواعد التطعيم الخاصة بهم، حيث أعلنت شركة Crystal Cruises، على سبيل المثال، في فبراير أن الضيوف سيحتاجون إلى إثبات تطعيمهم الكامل، قبل 14 يومًا على الأقل من الرحلة البحرية.

وتنتظر بعض الشركات الصيف لكي تعمل بكامل طاقتها، وهو ما من شأنه أن يمنح المزيد من الناس وقتًا للحصول على التطعيم.

رأي الخبراء

واستطلعت الصحيفة آراء ثلاثة أطباء متخصصين في علم الأوبئة والأمراض المعدية، فيما يخص إمكانية أن يسمح التطعيم الكامل للناس بالسفر مرة أخرى.

الدكتور ديفي سميث، رئيس قسم الأمراض المعدية والصحة العامة العالمية في جامعة كاليفورنيا قال: «مركز السيطرة على الأمراض متحفظ بعض الشيء بشأن تقييد سفر الأشخاص الذين تم تطعيمهم، لا تزال البيانات ترد لمساعدتهم على اتخاذ هذه القرارات، لذلك أراهن أنه سيتم رفع قيود السفر عن الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل قريبًا، علماً أن كل شخص لديه تقييمات مختلفة للمخاطر، ومخاطر الإنسان ليست معدومة، حتى لو كان قد تلقى اللقاح».

أما الدكتورة جيسيكا جوستمان، وهي أخصائية أمراض معدية وأخصائية في علم الأوبئة بجامعة كولومبيا، فقالت: «لا يمكننا التخلي عن الحذر، لا يزال أمامنا طريق طويل قبل أن يتم تطعيم معظم الناس بشكل كامل، لا يزال يتعين عليك اتخاذ جميع الإجراءات والحماية نفسها التي كان علينا القيام بها من قبل، لكن النتائج المبكرة من حملات التطعيم يمكن أن تشجعنا؛ حيث توفر اللقاحات حماية ممتازة ضد مضاعفات كورونا الشديدة».

ويقول الدكتور ديفيد أرونوف مدير قسم الأمراض المعدية، في المركز الطبي بجامعة فاندربيلت: «يمكن لمتلقي اللقاح في الولايات المتحدة الذهاب إلى أي مكان يريدون الذهاب إليه محليًا، نحن بحاجة إلى إبقاء أعيننا على نشاط المرض في جميع أنحاء الولايات المتحدة، ولكن حتى الآن يبدو أن الأمور تتحسن، بالتأكيد سأتجنب المناطق التي ترتفع فيها معدلات الإصابة، أنا متفائل بالمستقبل القريب، قريبًا، مع تطعيم المزيد من السكان، سنرى مركز السيطرة على الأمراض يخفف إرشادات تقييد السفر، وبالنظر إلى أن اللقاحات يمكن أن تكون متاحة لمعظم أو جميع البالغين الأميركيين في غضون بضعة أشهر، فمن المحتمل أن يكون هذا عاجلاً وليس آجلاً».

القبس





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات