شاطئ المظلات..لؤلؤة فريدة تزيّن الفجيرة

فى: الإثنين - يونيو 06, 2022      Print

شكل بتصاميمه المتفردة التي حاكت أحدث ما أنتجته الخبرة الإنسانية العالمية في المجال، إضافة كبيرة ونوعية إلى المشروع التنموي الناهض في إمارة الفجيرة، ويعد نقلة لافتة في المتنفسات الطبيعية بالإمارة وعلى امتداد الساحل الشرقي للدولة، كما شكل بقربه من التجمعات السكانية منفذاً مهماً لأهالي مدينة الفجيرة، بعد أن كانوا يتكبدون مشاقّ الذهاب بعيداً إلى الشواطئ في مدن أخرى، فبات كورنيش المظلات بعد افتتاحه العام الماضي ملاذاً مبهراً لكثير من الأسر والأفراد يأتون إليه في أوقات مختلفة على مدار ساعات اليوم.

لا يستغرق زمن الوصول إليه من مختلف أحياء مدينة الفجيرة عشر دقائق، خاصة بعد أن شهدت الفجيرة افتتاح عدد من الطرق الحديثة، حيث مكنت شبكة الطرق الجديدة من الوصول إليه بسهولة، كما أن موقعه المتميز المطل على خليج عُمان يوفر الفرصة للذهاب بيسر شمالاً حيث المنتجعات والفنادق في منطقة العقة التابعة لإمارة الفجيرة.

موقع متميز

موقع شاطئ المظلات الفريد والاستثنائي، جعله مكاناً مميزاً، وبإطلالته على خليج عُمان أصبح وجهة مرموقة على الساحل الشرقي للدولة، حيث تم اختيار موقعه الفريد بعناية ليصبح الوجهة الأولى لمن يؤدون الاستمتاع بأرقى تجارب الترفيه مع الطعام الفاخر والمناظر البحرية الخلابة، وغيرها، حيث صُمم شاطئ المظلات لتوفير كل احتياجات زواره وتجاوز توقعاتهم، بل أدخل الدهشة في نفوسهم وباتوا يتطلعون باستمرار إلى ارتياده لجماله وتوافره على كل عناصر التميز والإبهار والإدهاش، بعد تصميمه وتطويره وبناء شاطئ المظلات للاستفادة من أفضل ما يمكن أن تقدمه دولة الإمارات من مميزات وفرص سياحية واستثمارية عظيمة، جنباً إلى جنب مع إطلالتها الفريدة على السواحل حيث يدمج شاطئ المظلات بين العناصر التقليدية والحديثة والكلاسيكية والتراثية ليكون وجهة متكاملة واحدة للأسر والأزواج والأفراد وغيرهم ليوفر لهم المغامرة، وتناول الطعام الفاخر، والاسترخاء، والتسوق وغيرها من احتياجات.

الأعمال الإنشائية

انطلقت الأعمال الإنشائية لمشروع شاطئ المظلات في فبراير 2020 وتم الانتهاء منها في الربع الأخير العام الماضي 2021، حيث تم تنفيذ استحقاق المشروع عبر شركات تعد الأعلى تصنيفاً في مجال السلامة والجودة في أعمال البناء والمقاولات، ويضم المشروع 15 متجراً في مرحلته الأولى، تتنوع بين متاجر للبيع بالتجزئة والمطاعم والمقاهي ومساحات ترفيهية خارجية للأطفال والكبار والمناظر الطبيعية، والمساحات الخضراء وشاطئ رملي أخاذ، وملاعب مناشط متعددة تلبي كل الاهتمامات.

وبات الشاطئ بعد افتتاحه الوجهة الأولى للترفيه والأنشطة الأسرية الشاملة شرقي البلاد، بعد تصميمه لاستقبال ما لا يقل عن 10000 شخص يومياً. ومنذ افتتاحه نهاية العام الماضي شكل علامة جذب فارقة للأسر والزوار والسياح من كل الفئات العمرية، حيث يتوافر على حزمة كبيرة من الأنشطة، مثل المتاجر والمطاعم وسيارات الأكل والشرب المتنقلة ومسارات للمشي للاستمتاع بالمناظر الخلابة للشاطئ، وملاعب لكرة الطائرة وكرة السلة وصالات رياضية ومختلف الرياضات.

شاطئ مدهش

شاطئ المظلات بالفجيرة بجماله المدهش أصبح خياراً لا غنى عنه لأهالي وسكان الفجيرة، بحسب المواطنة حليمة محمد عبدالله التي احتلت مكانها مع صديقاتها بأحد المقاهي الفخمة بالشاطئ وقالت بفرح «فخورون ومبهورون وسعداء بهذا المنجز السياحي الشامخ»، وعند بداية مشروع أعماله الإنشائية لم نتوقع أو نتخيل أو نحلم حتى أن يطل علينا الشاطئ بهذا الجمال المتفرد، والمشروع مذهل بما يضمه من متاجر ومطاعم ومقاهٍ راقية، وشاطئ رملي جميل، وألعاب مغلقة للأطفال وممشى مطاطي يوفر تجربة رياضية مفتوحة على شواطئ البحر، إلى جانب ملاعب لمناشط متعددة وغيرها من خدمات سياحية متميزة.

دار الخليج





أخبار ذات صلة

Horizontal Ad

تغريدات


الإعلانات



مكتب الرميلة لتخليص المعاملات